الاخبار

أكثر من 90 بالمائة من العمالة غير النظامية في البحرين هم عمال ألغى صاحب العمل تراخيصهم خلال سريانها

2018-09-05

أكد الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم سوق العمل، رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأفراد أسامة العبسي أن نظام العمل المرن غير متاح إلا أمام فئتين من العمالة التي أصبحت غير نظامية بقرار صاحب العمل وليس العامل، مشدداً على أن النظام لا يقبل بأي حال من الأحوال أي عامل تارك للعمل أو ما يعرف بـ"الهارب". وقال العبسي في حوار مع جريدة "الأيام" البحرينية إن الشريحة الكبرى من العمالة غير النظامية في البحرين والتي تشكل نحو 94.5% من مجموع العمالة غير النظامية في المملكة هي عمالة قام صاحب العمل بإلغاء تراخيص إقامتها خلال سريانها، فيما لا يتجاوز مجموع العمالة التاركة للعمل "الهاربة" لا تشكل سوى 5.4% من مجموع العمالة غير النظامية.

وكشف العبسي أن عدد العمال الوافدين الحاصلين على تصريح العمل المرن وتورطوا بجرائم هي صفر، معتبراً أن ما يثار من انتقادات لنظام العمل المرن بعضه بني على معلومات مغلوطة، وأخرى كان القصد من الانتقاد تأجيج الرأي العام بالاستناد إلى معلومات غير صحيحة. ورأى العبسي أن حصول نحو 5000 شخص فقط على تصريح العمل المرن منذ إطلاقه في جويلية 2017، أي أقل من ربع العدد الذي أعلن عنه كعدد متوقع في بداية إطلاق النظام (2000 تصريح شهرياً) قد مكّن الهيئة من إجراء استبيانات أتاحت لها فهم أدوات وصولها إلى العامل المستهدف والتي تحتاج للمعالجة. ................................................................ #العمالة_غير_النظامية #البحرين #تراخيص