الاخبار

إقصاء الاتحاد العام لنقابات عمال الأردن وإقرار قانون يُصادر الحريات النقابية ولا ينسجم مع المعايير الدولية

2019-03-22

أصدر الاتحاد العام لنقابات عمال الأردن بياناً رفض فيه تعديلات قانون العمل التي أقرّها مجلس الأعيان، كما استنكر الاتحاد عدم دعوته من قبل اللجنة المشتركة (العمل والقانونية) في مجلس الأعيان لمناقشة هذه التعديلات في الوقت الذي تم دعوة ممثلين عن أصحاب العمل ومؤسسات المجتمع المدني. وأكد الاتحاد مواصلة نضاله من أجل إيجاد قانون عمل انطلاقا من مسؤوليته في العمل على تطوير التشريعات العمالية بما ينسجم مع المعايير الدولية ويخدم مصالح العمال.

وذكّر الاتحاد بأنه قام بالتواصل المستمر مع مجلس التشريع الأردني ومجلس الأعيان والذي أسفر على عدة تفاهمات وتوافقات بضرورة إعادة النظر ببعض مواد قانون العمل خاصة تلك التي تمسّ الحقوق والحريات النقابية وتُخالف معايير العمل الدولية الخاصة بالحقوق الأساسية للعمال.

وأكد الاتحاد في بيانه أنه وبالرغم من الحوار والتواصل مع مجلس الأعيان بهذا الخصوص فقد تفاجأ بعقد جلسة للجنتي العمل والقانون لمناقشة القانون وحضور بعض مؤسسات المجتمع المدني وتغييب متعمّد لممثلي الاتحاد بالرغم من طلب هذا الأخير بضرورة حضوره.

وقد أقرّ مجلس الأعيان تعديلات قانون العمل كما جاءت من مجلس النواب دون إجراء أي تعديلات، مما بعث خيبة أمل كبيرة لدى الاتحاد والأوساط النقابية، وما في ذلك من مصادرة للحريات النقابية وتقييدها وبشكل لا ينسجم مع أبسط قواعد العمل النقابي والديمقراطية النقابية.

الاتحاد العام جدّد رفضه لهذه التعديلات واعتبرها غير عادلة ولا تلبّي طموحات الحركة العمالية في إيجاد قانون عمل عصري يواكب المتغيرات الاقتصادية والاجتماعية والتشريعات الدولية، مؤكدا مواصلة نضاله من أجل قانون عمل ينسجم مع المعايير الدولية.

.............................................

#إقصاء #الاتحاد_العام_لنقابات_عمال_الأردن #الأردن #قانون_عمل