الاخبار

احتمال انفجار الأوضاع الاجتماعية في البصرة ومطالب بالاستجابة لمطالب المحتجين

2018-07-12

تشهد محافظة البصرة توتراً متزايدا بسبب مقتل متظاهر وإصابة آخر يوم الأحد الفارط خلال الاحتجاجات التي اندلعت على خلفية تردي الكهرباء والخدمات.

وكنا أكدنا في نشرة الكترونية سابقة أن قوات الأمن انتشرت بكثافة في مناطق مختلفة من المحافظة، للسيطرة على الموقف، بعد الغضب العارم الذي تسبب به مقتل وإصابة شخصين بإطلاق نار على المظاهرة .

وقالت المصادر إن متظاهرين من منطقة القبلة جنوب غرب البصرة واصلوا احتجاجاتهم وقطعوا عدداً من الطرق وأحرقوا إطارات السيارات ورددوا شعارات منددة بالحكومة.

وطالبت منظمات حقوقية الحكومة بالتدخل العاجل لحل الأزمة من خلال اتخاذ إجراءات عدة، أولها إعفاء قائد العمليات وآمر القوة الضاربة في البصرة التي اعتدت على المتظاهرين ومحاكمة المتسببين بإطلاق النار على المتظاهرين العزل.

كما شددت المنظمات على ضرورة الإيفاء بالوعود السابقة المتعلقة بإنشاء محطات لتوليد الكهرباء وتحلية المياه، وصرف مستحقات البصرة من عائدات النفط منذ العام 2014 إلى اليوم، محذّرة من احتمال تفجر الأوضاع في البصرة في حال لم تتخذ السلطات العراقية إجراءات رادعة بحق القوة التي اعتدت على المتظاهرين والإسراع بتوفير الخدمات للحيلولة دون توسيع نطاق الاحتجاجات.

............................................................. #الأوضاع_ الاجتماعية #البصرة #المحتجون