الاخبار

الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين: لا لصفقة القرن...وليسقط مؤتمر البحرين

2019-06-23

دعا الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين اتحادات العمال في العالم العربي والدولي الى الضغط على دولها لعدم المشاركة في تصفية القضية الفلسطينية الوطنية الفلسطينية، في إشارة لمؤتمر المنامة.

وأكد الاتحاد العام في بيان أصدره أمس أن الولايات المتحدة الامريكية مازالت تعمل على تمرير مؤتمر المنامة الذي يستهدف تهيئة الدعم العربي والإقليمي (صفقة القرن) ومرتبطة بالإعلان عن القدس عاصمة "إسرائيل" واعلان ضم الجولان ومحاولات ضم مناطق الضفة الفلسطينية ووقف الدعم عن الاونروا كمقدمة لشطب قضية اللاجئين وحق العودة وتشجيع اسرائيل لضم المستوطنات الاسرائيلية بالضفة الى "إسرائيل".

وبيّن الاتحاد في بيانه أن "استهداف القضية الفلسطينية عبر الترويج بالازدهار الاقتصادي وما يجري من محاولات تحويل المسألة الفلسطينية الى قضية انسانية واستثمار اقتصادي والابتعاد عن الجوهر السياسي للقضية وعدم التنفيذ الفعلي لقرارات الامم المتحدة والمتمثلة بحق الشعب الفلسطيني بالحرية والاستقلال وضمان حق العودة، لا يدع مجال أن ما يحاك للقضية الوطنية عبر سياسة الادارة الامريكية مفضوح ومعلن".

ولفت بيان الاتحاد العام إلى أن الاجماع الوطني الرافض لمؤتمر البحرين الداعي للتطبيع والخيانة لكل المشاركين في مؤتمر المنامة يؤكد ان المروجين لها متآمرين على فلسطين وعلى الامة وانقلاب على القرارات العربية بشأن قضية فلسطين وحتى قرارات قمة بيروت العربية التي أقرت المبادرة العربية للسلام.

واكد الاتحاد أن تجنيد الدعم من هذا المؤتمر ليس لدعم الموقف الفلسطيني الرافض للمؤتمر ولصفقة القرن بل يُراد به رشوة الشعب الفلسطيني من أجل أن يستبدل حقوقه الوطنية باستثمارات مشبوهة، مشيرا إلى أن أكثر من نصفها سيذهب لتمويل مشاريع التوطين اللاجئين الفلسطيني في الدول العربية المحيطة، وسيشكل خطراً على النسيج الاجتماعي لكل من الاردن ولبنان وبالتالي فالورشة تشكل خطراً على مستقبل المنطقة.

......................................... #الاتحاد_العام_لنقابات_عمال_فلسطين #صفقة_القرن #مؤتمر_البحرين