الاخبار

البحرين وظفت 1363 بحرينيا مقابل 39.6 ألف وظيفة للأجانب العام الماضي

2019-02-10

اقترح الأمين العام لاتحاد نقابات عمال البحرين حسن الحلواجي إنشاء مجلس أعلى للأجور يحدد الحد الأدنى الأجر تبعا لسياسة الدولة المالية والضريبية، وإنشاء مجلس اقتصادي اجتماعي مكون من أطراف الإنتاج الثلاثة، نافيا أي تعارض بين "بحرنة" الوظائف والانفتاح الاقتصادي، والهادف إلى إيجاد مشاريع توفر فرص عمل جديدة ذات قيمة مضافة تساهم في القضاء على البطالة ومن جهة أخرى تساهم في القوة الشرائية ، ويكون للمواطن الأولية فيها.

كان ذلك خلال ندوة نظمتها جمعية التجمع القومي الأسبوع الفارط بعنوان الوظائف والبحرنة وسوق العمل.

ودعا الحلواجي الحكومة إلى مراجعة نظام العمل المرن ونظام البحرنة الموازي، وتطوير عملية التعليم بحيث تواكب متطلبات سوق العمل وتهيئة الفرص أمام العامل البحريني.

وقال إن عدد القوى العاملة في الربع الثاني 2018 بلغ 159 ألف عامل بحريني و601 ألف غير بحريني، وانه من غير المقبل أن يكون عدد الداخلين الجدد من البحرينيين إلى سوق العمل 1363 عامل فقط، وغير البحرينيين 39566 عامل، بزيادة قدرها 96.5% لصالح العمالة غير البحرينية، وبلوغ ما نسبته 20 % من العمالة الأجنبية بالقطاع الحكومي.

واوضح الحلواجي أن نسبة البحرينيين عام 2007 حوالي 26 %، والعام الماضي 21 %، وأرجع ذلك لعدم وجود حد أدنى للأجر، وعدم موائمة مخرجات التعليم مع متطلبات سوق العمل، وعدم الالتزام وعدم تطوير نسب البحرنة في قانون العمل، علاوة على استحداث أنظمة تسمح بزيادة العمالة غير البحرينية على حساب العمالة الوطنية مقابل زيادة في الرسوم (نظام البحرنة الموازي، عقد العمل المرن)، منتقدا بشدة عقد العمل المرن.

..................................................... #البحرين #وظيفة #أجانب