الاخبار

خلال عيد الأضحى: معاناة عمال المؤسسات النفطية بمدينة حاسي مسعود بالجزائر مع وسائل النقل

2018-08-28

اشتكى العديد من عمال بعض المؤسسات الوطنية النفطية بمنطقة "حاسي مسعود" خلال أيام عيد الأضحى من نقص وسائل النقل وانعدامها بشكل كبير في بعض الورشات التابعة لهذه الشركات، وهو ما تسبب في انقطاع السبل لإيصالهم لأهاليهم خاصة العمال الذين يتنقلون من الورشات نحو مدينة حاسي مسعود أثناء عطلهم التعويضية.

وتوجد بمدينة حاسي مسعود وعلى مستوى محيطها العشرات من المؤسسات النفطية الناشطة في مجال المحروقات، والتي تنشط منذ سنوات السبعينات إلى يومنا هذا بالمنطقة، حيث تزايدت عدد الورشات، كما تزايد معها عمال هذه المؤسسات بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة، وفي هذا السياق توجد العديد من العوائق التي يعاني منها عمال هذه المؤسسات خاصة على مستوى الورشات على غرار وسائل التنقل.

ويعاني عمال هذه المؤسسات أيضا من نقص وتأخر كبير في توفر النقل الجوي بسبب يومي العيد، بالرغم من أن هذه الخطوط مدفوعة أجرتها مسبقا، لكن حقيقة واقع الميدان بالرغم من نقص وسائل النقل فعليا، إلا أن السبب الرئيسي هو عدم دخول وعودة عمال هذه المؤسسات، والتي انتهت إجازتهم من أجل التحاقهم بأماكن عملهم، ليتأجل خروج العمال المعوضون من طرف الداخلين للعمل لأسباب عدة منها نقص وسائل النقل زيادة على تعمد العمال الذين انتهت إجازتهم للعودة لمناصبهم خلال يومي العيد، بل إن معظمهم أجّل ذلك حتى ثالث أو رابع يوم بعد العيد، زيادة على منح معظم هذه المؤسسات النفطية لعمالها حق ثلاثة أيام عطلة مدفوعة الأجر، وهو ما أدى إلى تفاقم الوضع أكثر فأكثر.

.........................................................

#عيد_الأضحى #المؤسسات_النفطية #حاسي_مسعود #الجزائر #وسائل_النقل