الاخبار

منذ ماي الفارط في تونس: 139 اعتداء طال 200 صحافي وصحافية وأكثر من 150 حالة فصل عن العمل

2019-05-04

قدّمت النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين أمس الجمعة 03 ماي/أيار 2019 تقريرها السنوي لواقع الحريات الصحافية بمناسبة إحياء اليوم العالمي لحرية الصحافة.

وأعلنت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين أنها سجّلت خلال الفترة الممتدة من 1 ماي 2018 و30 أفريل/نيسان 2019، 139 اعتداء طال 200 صحافي وصحافية وهو رقم مُفزع يُعزّز المخاوف من تراجع منسوب الحريات.

وفي مجال الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للصحافيين سجّلت النقابة أكثر من 150 حالة طرد لصحفيين، وأكثر من 400 إعلام بعدم خلاص أجور إعلاميين في وقتها، في الفترة التي يمسحها التقرير وهو ما يعد مؤشرا خطيرا يهدد المهنة ويرفع من حالات التشغيل الهش للصحافيين والصيغ التعاقدية غير القانونية والطرد التعسفي.

وقد تقدمت النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين إلى كل المتدخلين في القطاع الإعلامي بتوصيات لتعزيز مجال الحريات الصحافية وتدعيم الروح التحررية والحق في النفاذ للمعلومة على مستوى التشريعات والقوانين وسحب مشروع القانون الأساسي المنظم للاتصال السمعي البصري لمخالفته لمبادئ الدستور ومساسه بحرية الاعلام.

أما في مجال الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للصحافيين فقد أوصت النقابة بنشر وتفعيل الاتفاقية الإطارية المشتركة للصحافيين والقطع مع سياسات الطرد الجماعي للصحفيين والتأخر في صرف أجور المئات منهم وإنهاء العمل بالعقود الشغلية غير القانونيّة، الى جانب إلزام المؤسسات الإعلامية بتوفير التغطية الاجتماعية للعاملين فيها وضرورة تشريك الهياكل الممثلة للقطاع في صياغة كراس شروط التفويت في المؤسسات الإعلامية المصادرة حفاظا على حقوق العاملين فيها وعلى خطها التحريري واحترام الحق النقابي داخل المؤسسات الإعلامية وتجريم هرسلة المسؤولين النقابيين.

................................................ #تونس #اعتداء #صحافة #فصل_عن_العمل