الاخبار

الاتحاد العام التونسي للشغل يدعو الى استئناف المفاوضات الجماعية في القطاع الخاص

2019-10-27

دعا الاتحاد العام التونسي للشغل إلى استئناف المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص و إنهاء ملف مراجعة قيمة الدرجة والشروع في المفاوضات في جانبها الترتيبي عبر مراجعة الاتفاقيات المشتركة في "كنف المسؤولية وتنفيذا للتعهّدات والتزاما بالحوار الاجتماعي مبدأ وممارسة".

و طالب الاتحاد الحكومة في بيان لمكتبه التنفيذي الموسع، بتفعيل الاتفاقيات المبرمة مع عدد من القطاعات وتنفيذ تعهّداتها تجاه الطرف الاجتماعي احتراما لمصداقية التفاوض وحفاظا على الاستقرار الاجتماعي، وفق نص البيان.

من ناحية أخرى، ثمّن المكتب التنفيذي الموسع للمنظمة اعتبار رئيس الجمهورية المنتخب، قيس سعيد، التطبيع خيانة عظمى، داعيا إياه إلى تقديم مبادرة قانونية لتجريم التطبيع، مدينا هرولة البعض من أجل التطبيع مع الكيان الصهيوني عبر آليات مقنّعة تتخفّى تحت غطاء بعض الجمعيات المشبوهة.

و ندّد الاتحاد بحملات الشيطنة التي تشنّها بعض الأطراف السياسية المعادية للعمل النقابي والمناهضة للدستور مدعومة ببعض الإعلاميين وأدان الاعتداء الجبان الذي طال لوحة صورة مدرسة الشهيد فرحات حشّاد بقربة، مستنكرا التهديدات التي لحقت الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشّغل بصفاقس ومحاولة القتل التي استهدفت عضو النقابة الأساسية للتعليم الثانوي بسليانة.