الاخبار

المغرب: إسبانيا تمدد إقامة العاملات المغربيات في حقول الفراوله

2020-06-30

أعلنت السلطات الإسبانية عن تمديد إقامة العاملات الموسميات المغربيات في حقول الفراولة بعدما تسبب إغلاق الحدود بسبب الجائحة في صعوبة العودة إلى أرض الوطن.

ونقلت وسائل إعلام إسبانية، أن السلطات قررت تمديد إقامة العاملات الموسميات المغربيات، إلى غاية 30 سبتمبر القادم.

وفي ظل التمديد الرسمي لإقامة العاملات المغربيات، طالب الصليب الأحمر الإسباني، وجمعيات المهاجرين، أرباب العمل في حقول الفراولة بضرورة الحفاظ على سكنهن، ورعايتهن الصحية، وتوفير الاحتياجات الأساسية لهن.

يذكر أنه من بين أزيد من سبعة آلاف عاملة مغربية في حقول الفراولة الإسبانية، لم يرحل المغرب سوى سبع عاملات، في ظل تفاقم الوضع الإنساني للآلاف ممن فقدن عملهن من بينهن، ويتعلق الأمر بخمس عاملات، وضعن مواليدهن، وعاملتين حاملتين.

ومنذ العاشر من شهر يونيو الجاري، باتت ثلاثة آلاف عاملة موسمية مغربية عالقة في إسبانيا من دون عمل، في ظل تعثر رحلة عودتهن إلى البلاد، فيما ينتظر أن تنتهي عقود ما بقي منهن، خلال الأيام القليلة المقبلة، على الرغم من تدخل جمعية المنتجين الفلاحيين في إقليم هويلبا، للتخفيف من بطالتهن في انتظار إعادة فتح الحدود في وجههن، وهو التدخل، الذي لم يمكن من توفير سوى 65 فرصة عمل جديدة لهن.