الاخبار

تونس: احتقان في أوساط موظفي شركة البيئة والبستنة والغراسة بمحافظة تطاوين

2019-10-21

ذكرت صحيفة "الشعب" ، في عددها الأخير، أن الاتحاد الجهوي للشغل بمحافظة تطاوين ، جنوب شرق البلاد، أعلن مساندته لتحركات عمال وموظفي شركة البيئة والبستنة والغراسة في سبيل تحقيق جميع مطالبهم، محمّلا إدارة الشركة وسلطة الاشراف مسؤولية ما آلت اليه الأوضاع من احتقان وتردي في أوساط الاعوان.

ودعا الاتحاد في بيان له، جميع الأطراف المعنية الى ضرورة التدخل العاجل قصد تمتيع الاعوان بحقوقهم وبعودة الشركة الى سالف نشاطها مؤكدا تبنيه لكل تحركات الاعوان.

وكان الاعوان قد نفذوا وقفة احتجاجية ، يوم 10 تشرين الأول /أكتوبر/ الماضي ، أمام مقر الشركة مطالبين بغلق الإدارة وبإيقاف العمل الى حين تلبية مطالبهم بسبب تلكؤ الإدارة ووزارة الصناعة والمؤسسة التونسية للأنشطة البترولية وعدم تفاعلها الإيجابي مع الملفات المطروحة رغم مساعي الطرف النقابي لحلحلة المشكل.

وأبرزت الصحيفة أن أعوان الشركة طالبوا بالزيادة في الأجور والمنح الخصوصية بعنوان سنوات 2015 و2016 و2017 و2018 و2019، وبتحسين ظروف العمل.

كما جدد المحتجون رفضهم للاقتطاع المتواصل من أجورهم دون موجب قانوني ولعدم صرف الأجور ومنحة الإنتاج في اجالها وللتسميات والتعيينات والتصنيف التي تم إقرارها بشكل عشوائي، ورفضهم أيضا للاعتداء على المسؤول النقابي.