الاخبار

تونس: الاتحاد العام التونسي للشغل يعلن التجند لحماية حقوق العمال

2020-06-28

أعلنت الهيئة الإدارية للاتحاد العام التونسي للشغل المنعقدة يوم السبت الماضي عن تمسّكها بتنفيذ القسط الثالث من زيادات الوظيفة العمومية في آجالها طبقا للاتفاق الممضى مع الحكومة التونسية خلال شهر سبتمبر 2019 وتفعيل الاتفاقيات القطاعية.

وجدد بيان الهيئة الإدارية المذكورة التحذير من المساس بمكاسب العمال واستعداد الاتحاد العام التونسي للشغل للتصدّي إلى هذه السياسات المجحفة بكلّ الوسائل المشروعة. وطالب الاتحاد بالإسراع بإنهاء جميع أشكال العمل الهشّ وجدد رفضه لمشاريع القوانين والأوامر والمناشير المسقطة والأحادية مطالبا بمراجعتها والتشاور حولها لتعارض بعضها مع القانون ولما لها من انعكاسات سلبية على الشغّالين وعلى حقوقهم.

كما عبر نص البيان على الانشغال من تدهور وضع عمال القطاع الخاص من حيث تدنّي الأجور وغيابها في بعض الأحيان وفقدان مواطن الشغل لعدد كبير منهم، وطالب الحكومة بتنفيذ تعهّداتها تجاه هؤلاء العمال وتطوير الإجراءات الاجتماعية لدعمهم ومزيد الإحاطة بالقطاعات الأكثر تضرّرا.

وأعلن رفضه لاستسهال بعض أرباب العمل لعمليات الطرد الجماعي غير القانونية وغير المبرّرة، داعيا إياهم إلى التفاوض حول مراجعة نظام التأجير ومتابعة الاتفاق القاضي بمراجعة الدرجة وإمضاء الملاحق التعديلية العالقة، داعيا إلى احترام القانون في هذا الظرف الدقيق حفاظا على الاستقرار الاجتماعي وعلى ديمومة المؤسّسة.