الاخبار

فلسطين: نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل تقل عن 20%

2019-11-12

دعا كل من وزير العمل، نصري أبو جيش، و وزيرة شؤون المرأة د، آمال حمد، إلى سياسة وطنية لتشغيل النساء، تضمن المساواة وزيادة نسبة العاملات ب 20% في نهاية 2020 المقبل.

جاء ذلك باجتماع عقدته الهيئة العامة للجنة الوطنية لتشغيل النساء في فلسطين، يوم الأربعاء الماضي، بمقر وزارة العمل برام الله، بحضور أعضاء اللجنة والشركاء الإستراتيجيين المحليين والدوليين من القطاعين العام والخاص ومنظمات العمل الدولية.

وذكر الموقع الاخباري "الحياة الجديدة" أن هذا الاجتماع يهدف الى تحقيق أهداف اللجنة ببلورة سياسة تعزز وتزيد من مشاركة النساء اقتصاديا، وإزالة التمييز وعدم المساواة في بيئة العمل، والتأثير الإيجابي في السياسات الوطنية لزيادة وخلق فرص عمل للنساء.

خلال الاجتماع ، تم الكشف أن نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل تقل عن 20%، من العاملين، في حين تشكل 60% من الخريجات و70% من الطلاب، ويوجد إجحاف بحق المرأة، إذ لا تتلقى النساء العاملات أقل من الحد الأدنى للأجور(1450) شيكل، وخصوصا في قطاعات رياض الأطفال والخدمات والخياطة.

يُذكر أن هذا الاجتماع هو الأول للجنة الوطنية لتشغيل النساء، التي تشكلت عام 2013 في عهد وزير العمل الأسبق د. أحمد مجدلاني، وأعيد تشكيلها بمشاركة سبع أعضاء جدد، من ضمنهم ممثلة عن منظمة العمل الدولية كمراقب ونقابات العمال والقطاع الخاص وأرباب العمل إلى جانب الحكومة.