الاخبار

مصر: تأكيدات باختفاء واعتقال أكثر من 500 شخص

2019-09-25

أكد ناشطون حقوقيون مصريون أنهم تلقوا حتى الآن بلاغات من الأهالي باختفاء واعتقال أكثر من 500 شخص أثناء مظاهرات الجمعة والسبت الماضيين في القاهرة وعدة مدن أخرى.

كما أكدت مصادر إعلامية أن النيابة قررت حبس نحو 200 متظاهر لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات، حسب تصريحات محامون حقوقيون.

وقال المحامي بالمركز المصري للحقوق الاجتماعية والاقتصادية، علاء عبد التواب لموقع "بي بي سي "، إن هناك 370 شخصا مثلوا أمام نيابة أمن الدولة، بينما لا يزال مصير الآخرين غير معروف بعد.

وأضاف أن من بين الموقوفين من لم تتجاوز أعمارهم الـ 18 عاما، مشيرا إلى أن سلطات النيابة وجهت لهم تهما تشمل الانضمام لجماعة إرهابية مع العلم بأغراضها، ونشر أخبار كاذبة والتظاهر بدون تصريح، مشيرا إلى أن المركز لا يزال يتلقى بلاغات حتى اللحظة، مرجّحاً أن ترتفع الأعداد خلال الأيام المقبلة.

وكانت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، قد دعت السلطات المصرية يوم السبت الماضي إلى حماية حق التظاهر السلمي، وفاءً بالتزاماتها بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان والإفراج الفوري عمن "اعتقلوا لمجرد ممارسة حقوقهم".

وطالبت المنظمة الرئيس عبد الفتاح السيسي بتوجيه أجهزة الأمن، بالالتزام بالمعايير الدولية الخاصة بتعامل قوات الأمن مع المتظاهرين.

وكانت قوات الأمن المصرية قد أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق مظاهرة مناهضة للرئيس عبد الفتاح السيسي، يوم الجمعة، بالقرب من ميدان التحرير بوسط القاهرة، كما ألقت القبض على عدد منهم.